الفن جزء من التطور البشري

الفن جزء من التطور البشري

الفنّ هو موهبة وإبداع وهبها الخالق لكل إنسان لكن بدرجات تختلف بين الفرد والآخر. بحيث لا نستطيع أن نصنف كل الناس بفنّانين إلا الذين يتميزون منهم بالقدرة الإبداعية الهائلة، فكلمة الفنّ هي دلالة على المهارات المستخدمة لإنتاج أشياء تحمل قيمة جمالية، على تعريفة فمن ضمن التعريفات أن الفنّ (مهارة – حرفة – خبرة – إبداع – حدس –محاكاة)

كيف يكون الفن جزء من التطور البشري

بات الفن جزء هام من حياة الناس على مر العصور، فقد ساعد الأمم والأقوام ان تنهض وتكون بارزة وحاضرة في الكثير من المجالات، رفع اليونانييون، والاغريق، والفرس، وجعل التنافس بينهم أكثر رقيًا، وكان مساعدًا لهم في التبادل الثقافي.

عريف وتقييم الفنّ أصبحت مشكلة خاصة منذ أوائل القرن العشرين، تم تمييز تعاريف الفنّ على يد ريتشارد ووليهم على ثلاثة مناهج:

  •  الواقعية حيث الجودة الجمالية هي قيمة مطلقة مستقلة عن رأي الإنسان.
  •  الموضوعية حيث أنه هو أيضا قيمة مطلقة، ولكن يعتمد على التجربة الإنسانية عامة.
  •  التسويية وهو ليس من قيمة مطلقة، بل هي المنحى الفلسفي الذي يعدم وجود حقيقة مطلقة.

إشباعُ الرّغباتِ الرُوحِيّة :

الغريب أنه في الوقت الحالي يركض الجميع وراء المادة وينسى الجانب الروحي من حياته فيصبح إنسانٌ بلا مشاعر، وهذا الأمر للأسف موجودٌ فِي الوقتِ الحالي، وَيَجِب أن تُشبَع الرغبات مِن خِلالِ الفنون الجميلة مثل سماع الموسيقى، وكتابة الشعر، والعزف، إلخ… أي فن من الفنون تجد فيه القدرة على إخراج أجمل ما في داخلك لكي تشبِع حاجاتك الروحيّة معِ الحرص على الجانب المادي، لأنّ كل إنسان لديه ألم صامت في داخله ولا يجِب أن يبقى طويلاً، والفن وسيلة من وسائل إخراج هذا الألم على شكل فن.

قيمةٍ إبداعيّة فِي حَياةِ الإنسان

كل إبداع تبدعهُ اليد البشريّة يُطلَق عليه فن طالما يحقّق قيمة جماليّة جوهرها الأساسي إرادة الإنسان، فعلى سبيلِ المثال من يقوم بتصميمِ السيارات ويطبّقُها على أرض الواقع هو فن، والمصوّر، والمصمّم، والمبدع في العمل كلّ هذه الأمور هي فنون؛ فحاول أن تجِد الفن في حياتك لأنّ الفن يلعب دورًا هامًا في المجال الذي تَعيش فيه وتستطيع من خلال خيالك أن تَبني الحياة التي تريدها، فالخيال والعمل هم أساس الفن والحياة بأكملها.

الفن جزء من التطور البشري

دور الفن في حياة الفرد

يتجلى دور الفن في المجتمع في إدخاله إلى النظام التعليميّ كمادّة أساسية للتلاميذ يستخدم فيها الفن التشكيلي كمدخل أساسيّ من مدخلات المعرفة، حيث يتعلم الطالب أسس الرسم و الزخرفة عمليًا ونظريًا مما يطور من مهاراته الفنية و يكسبه ذائقة للإستمتاع بالحياة.

الفن جزء من التطور البشري